تقسيم ميراث الزوجة المتوفاة

تقسيم ميراث الزوجة المتوفاة.  وفاة الزوجة والأم خسارة يصعب التصالح معها. بل إن أصعب من الحزن عليها ،مع ذلك ،قد يكون وضع تقسيم تركتها على من يرثها. من المهم أن تضع في اعتبارك أن لكل ولاية قوانينها الخاصة فيما يتعلق بكيفية تقسيم الممتلكات عند وفاة الزوج.

يخشى الرجل الذي توفيت زوجته قبل ستة أشهر كيف يقسم ميراث زوجته على أولاده الأربعة. كان للزوج والزوجة حساب مصرفي مشترك يستخدمانه لتغطية نفقات الأسرة ،وكذلك حساب توفير تم فتحه من قبل المرأة المتوفاة بعد تركها وظيفتها. منزلهم مملوك أيضًا من قبل كلاهما بملكية.

تقسيم ميراث الزوجة المتوفاة
تقسيم ميراث الزوجة المتوفاة

الميراث في الجاهلية

في الأيام الخوالي ،كانت عادة توزيع الميراث على الذكور بدون إناث ،وعلى الأطفال الأكبر سنًا الذين ليس لديهم أطفال ،كانت شائعة جدًا. حُرمت النساء والأطفال الصغار من حقوقهم في الأموال التي تركها آباؤهم حتى جاء الإسلام.

يشرح القرآن والحديث نظام الميراث بأكمله بالتفصيل.  يجب أن تعطي كل فرد من الميراث ،ذكرا كان أو أنثى ،كبارا وصغارا ،لتوضيح مكانة المرأة في الإسلام وحقها في المشاركة مع إخوانها في مال الوالدين. قال تعالى في سورة النساء: “يوصِيكُمُ اللهُ فِي أَوْلادِكُمْ للذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنْثَيَيْنِ.

أسباب الميراث

وقد أوضحت الشريعة الإسلامية أسباب الإرث المتفق عليها. بعضها مبني على القرآن ،والبعض على الوحي ،والبعض على الوحي والبعض على الإجماع.

  • النكاح: “أي عقد الزواج”.
  • يجب أن يكون الوريث من أبناء المتوفى أو إخوته أو والديه أو أحفاده.
  • الولاء لمن أعتق.

كل هذه الأسباب جزء من الدين الإسلامي. هناك اختلاف طفيف في كيفية توزيع الميراث بين المذاهب الإسلامية المختلفة ومقدارها.

اقرا ايضا:كيفية إلغاء وكالة إلكترونياً بالسعودية

ما عقوبات الاعتداء على الممارس الصحي

احكام وشروط الخلع في المحاكم السعودية

أركان الميراث

للميراث ثلاثة أطراف يدور بينها: الأبناء هم الأجزاء الرئيسية في الميراث. الزوج ليس جزءًا من الميراث ،لكن يمكن أن يكون جزءًا من الأسرة. يعتبر الأطفال منفصلين عن والديهم. هذا يعني أن الآباء لا يملكون أطفالهم ،لكنهم يسمحون بذلك

  • الميراث: المتوفى أو المفقود منذ زمن طويل وحكم القضاء بوفاته لأن أخباره انقطعت نهائياً منذ سنوات عديدة.
  • الوريث هو الشخص الحي الذي يمكنه الحصول على الميراث والتصرف فيه بالشكل الذي يراه مناسبًا.
  • الميراث: هو حق الميراث من الميت إلى الأحياء.

تقسيم ميراث الزوجة المتوفاة

أهداف الميراث

  • سيؤدي تقسيم الميراث بين المستفيدين منه إلى الحد من الفقر والحاجة ،وإعادة توزيع الأموال بين الناس ،والقضاء على التضخم في الولاية.
  • بسبب رابطة المحبة القوية بين الأبناء والآباء ،تتعزز محبة الأب لأولاده بعد وفاته. سيشعر أن أبنائه قد ورثوا ثمار جهوده وتعبه خلال حياته ،وسوف ينمي حبهم من خلال التفكير في مصلحة والدهم في تحقيق الاستقرار المالي لهم بعد

نصيب الزوج من تركة زوجته المتوفاه

وقد أوضح الدين الإسلامي من خلال بعض الآيات القرآنية نصيب الزوج في الميراث من زوجته المتوفاة التي ليس لها أولاد ،وقد حددها الشرع على النحو التالي:

  • نصف تركة الزوج المتوفى ترثه أرملته ،ما لم يكن لها ابن أو حفيد ؛ إذا كان هناك مال أو عقار من منزل أو أرض ،فيزداد الميراث.
  • نصيب الزوج ربع التركة. إذا كان للزوجة المتوفاة ابن أو حفيد قبله ،أي من زوج آخر ،فيكون ربع تركة لها.

وقد ورد هذا الحكم الشرعي صراحة في سورة النساء لقوله تعالى: (لك نصف ما تتركه زوجاتك إذا لم يكن لهن أولاد).

ميراث الزوج من زوجته

قال الله -تعالى- في كتابه الحكيم(وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَاجُكُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّهُنَّ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمُ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ…)،[١] نصيبه ربع ما تركته ،ولا يضر الأبناء ذكورًا أو إناثًا ،وبالمقابل ترث الزوجة من زوجها الربع إذا لم يكن له أولاد ،أما إذا كان له أطفال فإن ميراثها هو سعر ما تركه. الميراث لا يختلف بينهما ولو كان قانون الله العلي: إذا لم يكن لديك ولد فإن ثروتك ستنخفض بمقدار الربع ؛ إذا كان لديك طفل ،فسيتم زيادته بمقدار ثلاثة أرباع.هذا ما حدّده شرع الله -تعالى- حيث قال: (وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّكُمْ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُم…).[١][٤]

الرجل والمرأة في الميراث

يبدو أحيانًا أنه يقول إن نظام الميراث في الإسلام قد تغير. والحقيقة أن القول الصحيح هو أن على المسلم أن يجتهد في التوافق مع أحكام الإسلام.

إلغاء جزء منه ،ومعظم الأقوال التي تحاول تغييره ،خطأ كبير. الاعتراض على الميراث نابع من المقارنة بين الرجل والمرأة ،لكن المتابع الميراث يرى أن الرجل يأخذ ضعف المرأة في أربع حالات فقط ،في حين أن هناك عشرين حالة أخرى بين المساواة في الميراث بين الرجل والمرأة. ،أو يزيد نصيبهم على نصيب الرجل ،بالإضافة إلى قضايا الميراث والمرأة فيه والرجل لا يرث.

الميراث في الإسلام

يقوم نظام الميراث في الإسلام على قانون خط الدم. يضمن أن الأموال والممتلكات والأصول الأخرى يتم الاعتناء بها من قبل أولئك المرتبطين بالمتوفى.

حق الولد حتى لو كان جنينا في بطن أمه ،وهو يوازن العدل بين المرأة والرجل. كما أن علم التشريع قد أسس لتوضيح من يرث ومن لا يرث ،ومقدار الميراث لكل شخص. وتجدر الإشارة إلى أن هناك حقوقا متعلقة بالإرث

  • إخراج مقدار تجهيز الميت من الميراث.
  • الحقوق المتعلقة بالتركة كالرهن.
  • الديون المطلقة مثل الزكاة ،والتكفير عن الذنب ،والقروض ،وما إلى ذلك ،سألني طالب الصف الثاني عن معنى هذا المقطع: قطع الورقة إلى شرائح. قطع الورقة بسكين حاد جدا أو مقص. لا تقشر الساق. أعدت صياغته له ،بوضوح
  • الوصيّة.
  • الميراث؛ ويُوزّع على من يرث

اقرا ايضا:عقوبات الرسائل الدعائية دون إذن المستخدم

طريقة تقديم طلب قضائي عبر نظام معين ديوان المظالم

إجراءات التحكيم ومفهومه وفق النظام السعودي

محامي في الرياض المكتب العربي للقانون

افضل محامي في جدة استشارات قانونية 0563203207

إجراءات الحصول على رخصة الإستثمار في مجال التدريب

المصادروالمراجع المعاد صياغتها

المصدر1 

المصدر2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصال
افتح المحادثة
1
بحاجة لمساعدة
السلام عليكم
للحصول على استشارة قانونية او لتوكيل المحامي اضغط على "فتح المحادثة" مع العلم ان الاستشارة القانونية برسوم .